دراسة: الشخص الجميل أقل عرضة للأمراض  

 

 

أظهرت نتائج بحوث أجريت حديثاً أن الأشخاص الذين يتمتعون بالجمال، هم أقل عرضة للإصابة بالكآبة وأمراض الربو وضغط الدم والسكري كما أنهم نادرا ما يعانون من الرنين في الأذنين.

 

وذكرت وسائل إعلام أن هذه الدراسات أجراها باحثون من جامعة سينسيناتي الأمريكية، على 15 ألف شخص من الجنسين تتراوح أعمارهم بين 23 – 35 سنة تابعوا حالتهم الصحية منذ بلوغهم 10 سنوات.

 

وتوصلت الدراسات إلى أنه عموما هؤلاء الأشخاص نادراً ما يراجعون الأطباء للحصول على إجازات مرضية، إضافة الى أنهم نادرا ما يعانون من اضطرابات نفسية.

 

يذكر أن علماء من فنلندا كانوا قد توصلوا إلى نتائج مشابه، إلا أن دراستهم اقتصرت على العلاقة بين جمال وصحة الرجال فقط.

 

وقال العلماء إن "الجمال دليل على الجينات الجيدة للشخص وهذا يشير إلى تمتعه بصحة جيدة".

 

ويذكر أن البحوث التي أجراها باحثون من جامعة نيوكاسل، بينت أن الأشخاص الذين لا يتمتعون بمظهر جميل وجذاب تسوء صحتهم عند بلوغهم الخمسين من العمر.